فلسطين نيوز Palestine News

تمهيدا لزيارة أردوغان.. وزير الخارجية التركي في بغداد فهل تحل الخلافات؟

إسطنبول/ بغداد- أجرى وزير الخارجية التركي هاكان فيدان -اليوم الثلاثاء- زيارة رسمية إلى العراق لبحث العلاقات الثنائية وحل "القضايا العالقة" بين البلدين، ولا سيما تلك المتعلقة بمجالات الطاقة والماء ومكافحة الإرهاب، وأيضا تمهيدا لزيارة مرتقبة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان لبغداد لم يتم تحديد موعدها بعد.

وتكتسي هذه الزيارة أهمية خاصة، بعد توتر العلاقات نسبيا خلال الأشهر الماضية، على خلفية العمليات العسكرية التركية داخل الأراضي العراقية ضد حزب العمال الكردستاني، وتفاقم أزمة المياه هذا الصيف، بالإضافة إلى ملف تصدير النفط المنتج في كردستان العراق عبر ميناء جيهان التركي، والذي أوقفته أنقرة قبل أشهر بعدما كسبت بغداد قضية تحكيم ضد الأخيرة للحصول على تعويضات.

ولفت المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف -في حديث للصحفيين- أنه سيتم خلال زيارة فيدان إلى بغداد بحث "أهم ما يشغل البلدين الجارين ومراجعة التحديات المشتركة" مؤكدا أن هذه الزيارة تأتي في سياق تعزيز جهود العلاقات الثنائية وبحث "أهم الملفات والقضايا العالقة".

من جهتها، قالت الخارجية التركية في بيان إن الوزير سيعقد لقاءات رفيعة المستوى في بغداد وأربيل خلال زيارته، وذكرت أنه "بمناسبة الزيارة، سنواصل تعاوننا مع العراق في كافة المجالات على أساس أجندة إيجابية، وستتم مناقشة فرص تحقيق المزيد من التقدم".

وكشف مصدر حكومي عراقي -للجزيرة نت- أن أهم الملفات التي يناقشها الجانبان خلال زيارة فيدان إلى العراق تتمثل بملف "تقليص تركيا لحصص العراق المائية من نهري دجلة والفرات" في ظل أزمة جفاف تضرب البلاد منذ سنوات وفاقمتها ظروف المناخ الصعبة هذا العام.

وأضاف المصدر أن من أبرز الملفات في أجندة الزيارة أيضا قضية تصدير نفط إقليم كردستان عبر ميناء جيهان، إذ أوقفته أنقرة منذ مارس/آذار الماضي استجابة لقرار صادر عن هيئة التحكيم الدولي في باريس مما تسبب بخسائر للعراق تصل إلى ملياري دولار، بحسب مصادر صحفية.


شاركنا رأيك

بريدك الالكتروني لن يتم نشره.

جميع الحقوق محفوظة © فلسطين نيوز Palestine News 2024 All rights reserved